PDA

مشاهدة جميع الاصدارات : Abd Al Hayy Hilmi's "ahin En Nafs"



fredlag@noos.fr
16-05-2006, 15:36
This record was not included in the Abd al-Hayy Hilmi CD issued by Club du disque arabe because of its really average technical quality, but as far as artistic quality is concerned, this is, to my taste, one of the very best takes of Abd al-Hayy. And it seems you didn't know old renditions of this fantastic dor.
Abu Ala', I will not admit your usual tahaffuzat regarding Hilmi with this particular record! (but I suspect you will not have any :-)

dor nawa athar / Ahin en-nafs wa-atzallel ilekom
zonophone (4 sides)
recorded Cairo circa 1907/1908

14 minutes of pleasure, the justification for listening to 78 rpms, a model for learners of Arabic music. Notice the final layalis, with a hint at bayyati, and Ibrahim Sahlun's hint at this bayyati flavor in the middle of nawa athar, almost tragically poignant.

Ana ana ana habbeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeee t !

Najib
16-05-2006, 16:52
Unbelievable stuff indeed, and if Abu 3ala puts one reservation on it allah yestru :p

3 lots of Ahat that are out of this world:

4'30 -> 5'11,
6'52 -> 7'13 (In which the Qanuni excels (heterophony?)),
and
9'21 -> 9'44

Bayat on nawa at 13'05 is so sweet indeed and the clever reciprocation of Sahlun at 14' is amazing.

I guess the way the guy who commentates (what do you call him?) summs it up. He goes from very quiet "Habbeyt Ya 3abdel Hay Habbeyt" at 7'42 to nearly loosing it when hearing Sahloun at 14'36 (ayyyy)

Thank you ya seedi atrabtena allah yetrebak

أبو علاء
16-05-2006, 17:49
سمعتي صارت زفت بين فريديريك ونجيب :)
لحسن الحظّ أنّ فريد ظنّ بي خيرا ها هنا، ولن أخيّب ظنّه لأنّي وجدت هذا الدّور عظيما حقّا وأداء عبد الحي على نفس القدر من العظمة يضاهي أداءه لدور اللّه يصون دولة حسنك الّذي أعجبني في حينه كثيرا.
ولكن لنبدأ من الأوّل : ما هذا الدّولاب الّذي ابتدأ به الدّور فهو فيما يبدو لحنا موضوعا وليس مجرّد نقل لنفس الجملة وتصويرها على مقام الحال، فهل توجد أيّة معلومات عن هذه الافتتاحيّة ؟
ملاحظتي الثّانية تخصّ المقام، إذ اعتدنا في ألحان النّوا أثر أن تجيء مُشرَبة أو على الأقلّ مَشوبة بالنّهاوند بدرجة أو بأخرى حتّى أنّه يكاد يصعب تصوّر لحن نوا أثر يخلو من النّهاوند، ممّا جعل الاعتقاد السّائد هو أنّ النّوا أثر ليس سوى فرع أو لون من النّهاوند، في حين جاء المقام هنا خالصا ولا نجد أيّ إلماح إلى النّهاوند قبل الدّقيقة الرّابعة والنّصف، وهي تقريبا الإشارة الوحيدة إلى جانب إشارة أخرى آخر الدّور، مع الملاحظ أنّ الدّور كلّه ظلّ مستقرّا على مقام واحد لا يكاد يبرحه طيلة الدّقائق الأربع عشرة فيما عدا إطلالة البياتي الّتي ذكرتُماها، مع الملاحظ أنّ عبد الحي حتّى في النّزول من البياتي يصرّ على أن ينزل إلى النّوا أثر لا إلى النّهاوند كما يقتضي المنطق والطّبيعة.
وعلى ذكر هذا البياتي، يالها من ليال غريبة ومن تقسيم أغرب من سهلون في الآخر ؛ ولاحظا أنّ الجملة الأولى (أو على الأقلّ النّوتات الأولى) في تقسيم الكمان تبدو كأنّها من غير البياتي، وهي تحاكي نزول عبد الحي في اللّيالي من بياتي النّوا إلى النّوا أثر/نهاوند (لعلّه فرحناك، واعذرا جلهي وقلّة حيلتي المصطلحيّة).
أمّا عن أداء عبد الحي فهو أسطوريّ ؛ حسبي منه ذكر تلك جولته صاعدا إلى أقصى الجواب ثمّ نازلا إلى أدنى القرار في أنا أحبّك بين الدّقيقتين الرّابعة والخامسة والآهات في الدّقيقة السّادسة ثمّ بقاءه على قمّة المقام طوال الدّور مع اعتبار أنّ درجة الارتكاز على أيّ حال عالية كما ذكر لنا فريديريك أنّها عادة عبد الحي والمنيلاوي...
هل ارتفع الشّكّ وزالت الرّيبة عن شخصي الآن ؟:)

Najib
16-05-2006, 18:41
وملاحظتك رائعه حول عدم وجود النهاوند

اليوم كنا نحكي عن التركي والشبيبه في هذا الدور قابضين النوى أثر التركي بجد فأذا نظرت خريطة المقام ترى أنه حجاز على النوى من فوق و نكريز من تحت فلا وجود للنهاوند

http://www.oud.eclipse.co.uk/neveser.html

قل لي هل فعلا القانون كان مبدعا في ثاني آهات أم هذا حماسي مسيطر على أذني؟

Hattouma
16-05-2006, 19:45
آآآآ آآآه يا دهوتي

أبو علاء
17-05-2006, 17:32
الغريب هو أنّ كامل الخلعي نسب هذا الدّور لعبده الحامولي وعدّه من مقام... النّهاوند ؛ ولا يمكن أن يكون ذلك من باب الجهل بمقام النّوا أثر لأنّه يذكره في أكثر من مناسبة ويذكر أدوارا منه في محلّها مثل العفو يا سيد الملاح.

alshame
17-05-2006, 18:29
مشكور جدا اخي العزيز فريد وجاري التحميل ولكن الحجم كبير ولسه باقي ساعة لاكتمال التحميل
و الدور أنا سجلته بصوت مرسي الحريري من الحان زمان ونسبه محمود كامل(معد البرنامج) للشيخ محمد عبد الرحيم (المسلوب )وابو علاء ذكر أن كامل الخلعي نسبه لعبده الحامولي ومن الغريب أنه بين يدي الآن كتاب =مجموعة الأغاني الشرقية -القديمة والحديثة )جمع وترتيب وتعليق =حبيب زيدان =وكتب تحتها
تطلب من مخزن الاسطوانات العربية والتركية في شارع واشنطن بنيو يورك في الولايات المتحدة الأمريكية والكتاب قديم جدا جدا
ما علينا ---؟الغريب أن الكتاب نسب الدور الى =أحمد أفندي غنيمة =ولا أدري ان كان هو محمود غنيمة أم أحمد وذكره تحت بند مقام النهوند وليس النوى أثر كما ذكر أنه مأخوذ على شركة اسطوانات الجراما فون من عبد الحي حلمي والمطرب محمد سليم واسطوانات اوديون من سليمان ابو داوود
وشكرا لكم

أبو علاء
17-05-2006, 19:42
Dear Najib, his 'ahat are indeed out of this world. they demonstrate how strong is his voice (I'm as much impressed by the repetition of qaluli-n-nas and 'ana habbit). But have you noticed the penultimate 'ah in the first lot (around min. 5)? It sounds under tuned in a way one can wonder whether it's a faulty slip or a voluntary one, a sort of dérapage contrôlé, to hint at bayati! And you're right, what the qanuni does in the second lot and from then onward is amazing. The ya lahwiti exclamation at the end of that lot sounds perfectly sincere and not a commanded one. Is that heterophony? I don't know. I think 'abdu-l-hay enjoyed extremely his own interpretation of this dawr and was in the mood of juggling with words and tunes and the qanuni followed him in juggling with the rythm. That's my impression. But what impressed me most as far as the takht is concerned is that final taqsim by Sahlun and that incredible sentence he began it with (by the way, you didn't clarify the maqam of that one).

fredlag@noos.fr
18-05-2006, 00:29
this is a clean recording of a 1950s recording of Amin Hasanayn in Tunis singing this dor, but the file I have was damaged, so although the sound is neat there are unvolontary cuts in it.
The melody is hardly recognizable, although there are common features with Hilmi's rendition. There is indeed a bayyati nawa development on "qaluli en nas", with hank, probably not invented by shaykh amin, and which *might* explain Hilmi's sudden switch to bayyati in the final layali (although I prefer to see it as a fancy and beautiful move).

أبو علاء
18-05-2006, 00:37
I have a couple of cassettes of these late recordings of Shaykh 'amin in Tunisia along with Sayyid Shata and Fahmi 'awadh (not this one though) and I promise to bring them this summer from Tunisia to digitise and upload them. However, as you said, the Shaykh was too old to produce pleasant performances.

alshame
18-05-2006, 01:12
مشكور سيدي الكريم على تسجيلاتك وجهودك الرائعة

Nidaa Abou Mrad
18-05-2006, 10:41
أحيّي جميع المشاركين الكرام في هذا المنتدى وأشكر الصديق العزيز فريدريك لاغرانج على إتحاته المجال لي للتعرّف على هذا الإطار الجميل، وأهنّئ بامتنان عميق من بادروا وأنشؤوه.
أمّا بعد، وقد حثّني فريدريك على التعليق على موضوع إيراد البيّاتي في سياق هذا التسجيل الرائع لدور أهين النفس، فاسمحوا لي بأن أذكّر بأن تسمية المقامات في الإطار المصريّ ملتبسة، بخاصّة في ما يخصّ البنى المقتبسة عن الموسيقى الفنّيّة العثمانيّة.
قبل التثاقف النغميّ الذي قامت به مدرسة عبده الحامولي مع النطاق العثمانيّ، كانت البنى المقاميّة المعتمدة في البوتقة المصريّة الفنّيّة محصورة. كان يهيمن عليها الجنس الزلزليّ بشكل شبه مطلق، في مظاهره الراست والبيّاتي والسيكاه والصبا (زلزليّ مفسد)، وشيء قليل من الجنس الملوّن: حجاز، وشيء قليل من الجنس القويّ (في صنفه الحاوي على الثانية الصغرى المميّزة للتنغيم المصريّ): جهاركاه بلديّ وعشّاق مصريّ.
ما يوازي ما نعرفه اليوم بالنهاوند في المشرق العربيّ هو العشّاق المصريّ في تلك الآونة، وهو يتكوّن، في جذعه، من مظهر العشّاق المصريّ الرباعيّ (طنين صغير - ثانية صغرى - طنين أكبر)، وفي فرعه، بعد الفاصل الطنينيّ، من مظهر البيّاتي الرباعيّ (ثانية متوسّطة - ثانية متوسّطة - ثانية كبيرة) على الدرجة الخامسة، أو من مظهر العشّاق المصريّ الرباعيّ على الدرجة الرابعة.
أمّا اقتباس المقامات العثمانيّة فقد أجرته مدرسة الحامولي على أساس تطويع المسافات بحيث تندرج في المذاق المصريّ وتبتعد عن المذاق العثمانيّ. وهو ما حصل لما كان يسمى بالنهاوند، فكلّ الأدوار التي أطلقت عليها تسمية نهاوند أو نهاوند الكبير، والتي كان مداها ديوان ورابعة تامّة كانت في أساسها غير النهاوند العثمانيّ.
يبدأ العمل فيها من الذروة حيث مظهر العشّاق المصريّ (طنين صغير - ثانية صغرى - طنين أكبر) على درجة الكردان، ثمّ هبوط إلى الفرع مع مظهر الحجاز الرباعيّ (نصف طنين أكبر - ثانية زائدة متوسّطة - نصف طنين كبير) على درجة النوى، فالجذع مع مظهر نوأثر أو نكريز الخماسيّ (طنين - نصف طنين أكبر - ثانية زائدة متوسّطة - نصف طنين كبير) على درجة الراست، ونلاحظ أنّ تكوّن مظهر النوأثر يعتمد على وضع طنين تحت حجاز الدوكاه في صيغته المصريّة، حيث أنصاف الطنين كبيرة جدًّا والثانية الزائدة معتدلة جدًّا أي زلزليّة.
وثمّة تماهٍ مستمرّ بين مقام النهاوند الكبير الحاموليّ والنوأثر الحاموليّ، بحيث تتأرجح تسميات الأدوار عينها بين المقامين المذكورين، وهو حال دور أهين النفس، الذي تارة يسمى مقامه نهاوندًا وطورًا نوأثرًا. ويمكن اعتبار كادني الهوى وبافتكارك، وغيرها، أدوارًا من مقام نهاوند الكبير الحاموليّ أو من مقام نوأثر الحاموليّ، من غير تمييز، فلا فرق بين الاثنين في هذه المدرسة.
يبقى أنّ المرجعيّة الأساسيّة لجوّ النهاوند والنوأثر في الإطار المذكور هو العشّاق المصريّ الحاوي في بنيته على البيّاتي في الفرع، ما يستتلي أن يتمّ تلقائيًّا استخدام البيّاتي في فرع مقام النهاوند الكبير المصريّ أو النوأثر، أي بيّاتي النوى، وكأنّه تجنيس بين حجاز النوى وبيّاتي النوى، وهو ما فعله ابراهيم سهلون في الكودا التقسيميّة في ختام أداء عبد الحيّ حلمي، كما لو كان نوعًا من التحيّة والتذكير بالسجيّة المصريّة المرتبطة عضويًّا بالجنس الزلزليّ، وكأنّه يأوّل حجاز النوى ببيّاتي النوى، وهو حقًّا أصله إن رجعنا إلى تفسير ميخائيل مشّاقة في هذا الموضوع. وهو ما نراه أيضًا في أداء أمين حسنين لدور أهين النفس. ربّما أراد سهلون أن يقول لنا، ما مفاده: "كان من المفترض أن يسمعنا عبد الحيّ أفندي بعض بيّاتي النوى، لكنّ الحجاز تسلّط عليه، ما منعه من إيراد الأصل الزلزليّ، فوددت أن أعوّض عليكم، فها هو البيّاتي الذي نحبّ!"
رحمة الله عليك يا عبد الحيّ وعليك يا ابراهيم!
مع تحيّاتي واحترامي، والمعذرة على الإطالة،
نداء أبو مراد

Nidaa Abou Mrad
18-05-2006, 11:21
بعد التفكير، أودّ أن أورد تصويبًا بالنسبة إلى ما كتبته اليوم حول التماهي بين مقامَي النهاوند الكبير والنوأثر في إطار مدرسة عبده الحامولي.
صحيح أنّ الأدوار التي يتمّ الإعلان عنها من مقام النهاوند في لوائح الكتب وعلى الأقراص (78 دورة)، تعتمد في جذعها على مظهر النوأثر المصريّ كما وصّفته في مداخلتي الأولي، لكنْ ثمّة فرق بين المقام الذي يغنّي على أساسه عبد الحيّ حلمي دور أهين النفس والمقام الذي يغنّى على أساسه دور كادني الهوى، حتّى لو كانت بنية الجذع عينها، إذ إنّه يغنّي أهين النفس على قرار جهاركاه، في حين قرار النهاوند (الحاوي على النوأثر) في كادني الهوى عند المنيلاوي وحلمي هو الراست. بكلام آخر، يتميّز هذا النوأثر كمقام من حيث مجرى العمل المقتصر على فرع الحجاز على الكردان وجذع النوأثر على الجهاركاه، في حين ينبني النهاوند الكبير الحامولي (كادني الهوى الخ) على أساس نهاوند الكردان وحجاز النوى ونوأثر الراست.
يبقى أنّ البيّاتي في الفرع، أكان على درجة الكردان في نوأثر أهين النفس، أو على درجة النوى في النهاوند الكبير الخاصّ بنسق كادني الهوى، يستمدّ صدقيّته من مرجعيّة العشّاق المصريّ، الحاوي في فرعه على البيّاتي بدلاً من الحجاز في النوأثر والنهاوند الكبير.
مع تحيّاتي،
نداء أبو مراد

Najib
18-05-2006, 12:25
نرحب بالموسيقي البارع والباحث نداء أبو مراد في منتدانا الصغير

إنها حقا مفاجأه رائعه

وأشكر فريديريك على تعريفك بالمنتدى

Fred, today is my 40th birthday by the way, so this wouldn't have come at a better time.

You need to do something about it otherwise I'm going to start my mid-life crisis now :)

Hattouma
18-05-2006, 12:57
فعلا مفاجأة اليوم شكرا فريد و مرحب أستاذ نداء
و كل سنة و انت طيب يا نجيب تستاهل مهرجان موسيقي كامل
حاتم

أبو علاء
18-05-2006, 13:03
أوّلا مرحبا بالباحث القدير والموسيقيّ الأصيل بيننا، ولا شكّ عندي في أنّ وجودك معنا سيضيف الكثير إلى معارفنا المحدودة في هذا المجال ويثري المنتدى ويرفع مستوى مواضيعه كما كان (ولا يزال) شأن وجود فريديريك ؛ وشكرا على هذا التّعليق الدّقيق، غير أنّي أتمنّى عليك أن تساعدنا في تحقيق أكبر قدر ممكن من الفائدة من مساهماتك القيّمة بإمدادنا ببعض بحوثك ومؤلّفاتك ضمن قسم البحوث والدّراسات لإتاحة الفرصة لمن يستطيع ذلك لتوسيع دائرة معارفه في هذا المجال، والاجتهاد في تقديم ملاحظاتك بأسلوب مبسّط وبأدنى قدر ممكن من المصطلحات العلميّة والتّقنيّة إذ من روّاد المنتدى من حازوا قدرا من الدّراسة الموسيقيّة إلاّ أنّه قد لا يكفي لاستيعاب خطاب متخصّص، وهم على أيّ حال الأقلّيّة، بينما أغلبيّة الأعضاء في مثل حالي لم تسعفهم الظّروف بدراسة الموسيقى عدّتهم الوحيدة التّجربة الحسّيّة الّتي تحصل بمزاولة الاستماع.
مرّة أخرى مرحبا، ونحن في انتظار المزيد من مساهماتك فلا تحرمنا من فضل علمك ومالك (والمال في هذا السّياق هو التسجيلات:) ).

alshame
18-05-2006, 13:36
نرحب ترحيبا حارا بالأستاذ الكبير نداء ابو مراد بيننا وعلى فكرة وحسب رأيي الشخصي هناك فرق كبير جدا جدا في الأداء لهذا الدور مابين التسجيلين هنا والتسجيل الذي سجله المطرب الكبير مرسي الحريري في اذاعة القاهرة لصالح مرسي الحريري طبعا وسوف ابحث عن التسجيل وارفعه وستلاحظون خلافا كبيرا بين اداء الدور والجمل وخصوصا عند (قالولي الناس على أوصاف جمالك )ولو أنني أعرف أن المطرب مرسي الحريري ايضا (شيخ )يا ابو علاء ولم يلتبس الأمر معي بينه وبين الشيخ درويش الحريري ولكن انا معك على كل الأحوال

Najib
18-05-2006, 16:35
أويد ما طلبه أخونا العزيز أبوعلاء

وياليت نبدأ بموضوع الأبعاد

إذا ممكن ولو بدرس صغير أن تشرح لنا المصطلحات التي إعتمتدها في موضوع وصفك لللأبعاد كطنين كبير إلخ

هل هي مطابقه للتركي أتساع و كوما بيمول وما إلى ذلك

أم هل هناك
nomenclature
أخرى

وشكرا لك
نحيب