صفحة 2 من 19 الأولالأول 12345612 ... الاخيرالاخير
عرض النتائج 11 إلى 20 من 185

الموضوع: حدائق الفرقان : من بديع ما جوّد قرّاء القرآن

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    ثالث أيّام رمضان :

    لا شكّ أنّ الأصدقاء المقرّبين يتوقّعون ظهور اسم الطّنطاوي في هذه الحلقات، وأعقتد أنّ الوقت قد حان للقاء أوّل مع هذا المقرئ الّذي هو من أحبّ المقرئين إلى قلبي، وأعرفهم عندي باعتبار اهتمامي الخاصّ به من اكتشافي له في أوائل الثّمانينات من خلال سهرات رمضان القرآنيّة الّتي كانت تبثّ على الهواء آنذاك، حتّى أنّي قد اجتمعت لديّ عشرات التّلاوات بصوته أرى عددا لا بأس به منها بمثابة الدّرر الفنّيّة.
    والشّيخ محمّد عبد الوهاب الطّنطاوي، وهو من مواليد سنة 1947 وهو حيّ يزرق لا يزال مستمرّ النّشاط والعطاء، ويعدّ إلى جانب أحمد نعينع والشّحّات محمّد أنور وسيّد متولّي عبد العال وغيرهم من جيل المتأخّرين من القرّاء الّذين كثيرا ما تردّد أنّهم لا يرقون إلى مستوى قرّاء الرّعيل الأوّل أمثال محمّد رفعت وعلي محمود ومصطفى إسماعيل، إلاّ أنّ أعلام هذا الجيل الحديث في رأيي حقيقون بكلّ تقدير، والطّنطاوي حسبما أرى من ألمعهم، أو لعلّه ألمعهم عللى الإطلاق، لا يباريه في ذلك سوى المرحوم محمّد عمران الّذي كان ينتمي إلى نفس الجيل غير أنّ المنيّة خطفته قبل الأوان.
    وتتّسم تلاوات الطّنطاوي بالتزام خطّ تقليديّ صارم يعتمد التّأنّي والرّصانة والتّدرّج المقاميّ المتروّي (وأسلوبه من هذه النّاحية مخالف تماما لأسلوب حصّان)، كما تتميّز بجمل محكمة البناء يبثّ فيها ألوانا من الشّجى والشّجن، ممّا يذكّرني في كثير من الأحيان بجمل داود حسني.
    وقد سبق لي رفع تلاوتين من تلاواته منذ أشهر لما تيسّر من كلّ من سورتي مريم ويوسف ؛ وأقدّم لكم اليوم تلاوة مختلفة لسورة يوسف هي عندي درس آخر في أسرار أهمّ المقامات العربيّة لا سيما البياتي والرّاست والسّيكاه وساعة من النّغم الممتع والطّرب.
    و أذان اليوم بصوت الطّنطاوي أيضا إلاّ أنّه يبدو لا يستوقف السّامع مثلما تستوقفه تلاواته.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    آخر تعديل بواسطة أبو علاء ، 19-09-2009 الساعة 12:03
    أبو علاء

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الإقامة
    France
    المشاركات
    1

    إفتراضي

    Despite my ignorance in the technical aspects of this art I found the choice extraordinarily moving ...However as you may have guessed the surrounding comments added something more down to earth to the rather divine performance
    Thank you for the taste of heaven ....
    راضيه

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    My dear friend, you know that's been a long standing debate between the two of us. My introductory statement in this thread clearly shows I'm actually exerting every possible effort to bring this art down to earth and demonstrate how humanly it is. However, what I find extraodinary about this debate of ours is that we come such a long way from our radically contradictory perspective to join in the same admiration for this art. Isn't this amazing?
    أبو علاء

  4. #14

    إفتراضي

    يا بركة رمضان و بركاتك يا سيدنا
    و خاصة سيدنا طنطاوي
    في إنتظار المزيد

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    رابع أيّام رمضان :

    ما دام محبّ الطّرب قد ظهر، وإن كان شأن المحبّ كشأن الهلال بين الظّهور والغيبة ، فقد حانت ساعة الشّيخ محمّد عمران.
    والشّيخ غنيّ عن التّعريف بين روّاد المنتدى والمنتديات الأخرى وسأقتصر من التّعليق على دعوتكم إلى محاولة قياس المساحة الصّوتيّة الفريدة لهذا الرّجل (أرجو أن يمرّ عمرو بهذا الموضوع ففيه بقيّة للحديث عن القرار في أصوات المطربين والمنشدين وعن الشّيخ زكريا، ولست أرى أحدا يعدل زكريا أو يضاهيه غير محمّد عمران) وإلى التّركيز على مقدرته الفريدة على إخراج الجمل والنّقلات المقاميّة والقفلات على غير ما يتوقّع السّامع.
    وسيكون لنا أكثر من وقفة مع الشّيخ عمران، ولن أبدأ هنا بتلاوتي المفضّلة (الرّعد) ولا بتلك المفضّلة عند محبّ الطّرب (الزّمر)، بل إنّي اخترت لكم هذه التّلاوة ممّا تيسّر من سورة فصّلت، والتّلاوة طويلة تبلغ مدّتها ساعة وربع السّاعة ؛ والأذان أيضا بصوت الشّيخ عمران. ولعلّكم تلاحظون وضوح اقتدائه بأذان الشّيخ علي محمود من مقام البياتي.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    أبو علاء

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الإقامة
    California
    المشاركات
    7

    إفتراضي

    لا تخف، الأخ عمرو مرابط هنا في الموضوع. (خاصة بعد ظهور الشيخ عمران).
    سأعود للتعليق ما إن أجد الفرصة للإستماع لكل ما تجود به (و هو الحمد لله كثير).

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    أدرك أنّي أكثرت من الاعتذار هذه الأيّام وفي هذا الموضوع بالذّات إذ تسرّب الخلل إلى أكثر من ملفّ وآخرها كان ملفّ تلاوة الشّيخ محمّد عبد الوهاب الطّنطاوي من سورة يوسف ؛ لقد أصلحت الخلل وعوّضت الملفّ وأرجو من الأصدقاء الّّذين أنزلوا الملفّ يوم أمس أن يعيدوا إنزاله وعسى أن تكون الزّلّة الأخيرة على الأقلّ في شهر رمضان.
    أبو علاء

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    خامس أيّام رمضان :

    كلّ الشّيوخ الّذين تحدّثنا ونتحدّث عنهم أو على الأقلّ جلّهم جمعوا بين صفة المقرئ الّذي يتلو القرآن وصفة المنشد الّذي يؤدّي القصائد الذّينيّة والتّواشيح والابتهالات، والكثيرون منهم في خالي الزّمان أضافوا إلى تينك الصّفتين صفة المطرب الّذي يؤدّي الغناء الدّنيويّ، وقد عرفنا أمثلة شهيرة لذلك من خلال تجبربة أعلام مثل سلامه حجازي ويوسف المنيلاوي وعلي الحارث وزكريا أحمد...
    وإن كان الجمع بين الصّفات أو الوظائف الثّلاث أو الانتقال فيما بينها قد انتفى منذ عقود عديدة فإنّ الجمع بين الوظيفتين ما زال مستمرّا إلى اليوم، ولكنّ ما لاحظته هو أنّه قلّما تتساوى الوظيفتان عند الشّخص الواحد إذ تبرز إحداهما على حساب الأخرى على الأقلّ في نظر جمهور المستمعين أو يتفوّق الشيّخ من هؤلاء الشّيوخ في أحد المجالين دون الآخر ؛ وهكذا فإنّ شهرة طه الفشني وباعه في مجال الإنشاد أوسع بكثير منهما في مجال تلاوة القرآن.
    وقليلون هم الّذين أجادوا في المجالين وبرَّزوا فيهما، وأبرزهم على الإطلاق في اعتقادي هو الشّيخ محمّد عمران ؛ والشّيخ الّذي أقدّمه إليكم اليوم قد عرف بالخصوص بصفته منشدا فذّا هو بلا ريب في حسباني (إلى جانب طه الفشني ومحمّد عمران) أحد أفضل ثلاثة منشدين بعد علي محمود، إلاّ أنّه قد كان له شأن جليل ونتاج غزير في تلاوة القرآن.
    وقد جمع الشّيخ البهتيمي بين صفتين قلّما اجتمعت في نفس المقرئ أو المنشد هما قوّة الصّوت وسعة مساحته وحلاوته وقدرته على الإطراب.
    وتلاوة اليوم، وهي ممّا تيسّر من سورة آل عمران تظهر تينك الصّفتين بجلاء ؛ وأذان اليوم أيضا بصوت الشّيخ البهتيمي.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    آخر تعديل بواسطة أبو علاء ، 19-09-2009 الساعة 12:05
    أبو علاء

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    سادس أيّام رمضان :

    تلاوة اليوم والأذان مُهدَيان من صديقنا هلال كبّاره وهما لوالده المرحوم المقرئ والمنشد اللّبنانيّ الجليل الشّيخ محمّد صلاح الدّين كبّاره، والتّلاوة وإن كانت أقصر من التّلاوات الّتي رفعتها حتّى الآن فهي غنيّة بالنّقلات المقاميّة، وهي ممّا تيسّر من سورة الجمعة وقصار السّور.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    آخر تعديل بواسطة أبو علاء ، 19-09-2009 الساعة 12:07
    أبو علاء

  10. #20

    إفتراضي

    بعيدا عن أى تحليل
    صوت الشيخ البهتيمي كأنه قطعة حرير فاخره أحدهم يسحبها برفق على ( وداني )
    شكرا يا محسن على هذا التنوع
    و الشكر للسيد هلال على تسجيلات والده الرائعة

صفحة 2 من 19 الأولالأول 12345612 ... الاخيرالاخير

قوانين المشاركة

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •