عرض النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: صالح عبد الحي في "أضحك من الفمّ وابكي من صميم قلبي"

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الإقامة
    Luxemburg
    المشاركات
    0

    إفتراضي

    موال أضحك من الفم وأبكى من صميم قلبى -أحمد الألفى عطية -عبده الحامولى - صالح عبدالحى- النسخة القصيرة

    حذفنا هذا التسجيل المنقوص بعد رفع تسجيل كامل للموّال ضمن هذا الموضوع.
    آخر تعديل بواسطة أبو علاء ، 03-03-2017 الساعة 03:51

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الإقامة
    Vienna, Austria
    المشاركات
    18

    إفتراضي

    إقتباس المشاركة الأصلية بواسطة أبو مروان مشاهدة مشاركة

    موال أضحك من الفم وأبكى من صميم قلبى -أحمد الألفى عطية -عبده الحامولى -صالح عبدالحى- النسخة القصيرة
    قبل كلّ شيء شكرا على هذا التسجيل يا أبا مروان، وبعد عندي ثلاث ملاحظات :
    الأولى تخصّ ما أسماه الحفني بالنسخة القصيرة ثمّ أردف واصفا إيّاها بالممنتجة، وهذا الكلام يؤكّد ما كنّا عاينّاه من خلال العديد من تسجيلات الإذاعة المصريّة بما في ذلك حفلات أمّ كلثوم من تدخّل غير محمود للفنّيّين لاعتبارات قد تختلف إلاّ أنّ النتيحة واحدة وهي تشويه تلك التسجيلات فضلا عن نتيجة فرعيّة قد تكون غير مقصودة منهم في الأصل وهي الإيهام أو التوهّم بوجود صيغ مختلفة أو تسجيلات مختلفة لنفس القطعة في حين أنّ الأمر لا يتعدّى في واقع الأمر تسجيلا واحدا تمّ التلاعب به زيادة ونقصانا وقصّا ولصقا، ولو كان البرنامج ومقدّمه أكثر صرامة في انتقاء الموادّ التي يبثّها وجعلها أوفى للاختيار الذي يوحي به عنوان "منتهى الطرب" لاتّسع الوقت لبثّ الموّال في نسخته الأصليّة كاملا سواء أكان بثّه حينما كانت الحلقة تستغرق ساعتين أو حتّى ساعة واحدة، ولكن للأسف هيهات ذلك.
    الملاحظة الثانية تخصّ نسبة الموّال إلى ملحّن محدّد هو عبده الحامولي، ممّا يتنافى وطبيعة قالب الموّال في الموروث الكلاسيكيّ، وقد كان صالح عبد الحي آخر ممثّليه أو
    أو أحد آخر ممثّليه مع عبّاس البليدي، وهو قالب يقوم في جوهره على الارتجال وفرادة الأداء واختلافه لا بين مطرب وآخر بل بين مناسبة أخرى عند نفس المطرب، وقد خيّل لي أنّي سبق لي سماع صالح عبد الحي يؤدّي هذا الموّال من قبل من مقام الراست فضلا عن سماعه من إبراهيم الحجّار من نفس المقام لكن بصيغة مختلفة تماما.
    أمّا الملاحظة الثالثة فهي أقرب إلى التساؤل، وهي تخصّ الكلمات التي نسبها إبراهيم الحفني إلى أحمد الألفي عطيّه، وإن كان بخلاف اللحن لا بدّ للموّال من ناظم معلوم أو مجهول فإنّ وجه تحفّظي يخصّ الناظم المذكور، وقد أكون مخطئا إلاّ أنّي حسبته من شعراء القرن العشرين لا القرن التاسع عشر، وإن صحّ تخميني فكيف يعقل أن يكون الموّال من لحن الحامولي الذي توفّي سنة 1901 ومن نظم شاعر ولد بعد تاريخ وفاة الملحّن المفترض لا سيّما إذا ما وجدت تسجيلات لهذا الموّال على أسطوانات قبل صالح عبد الحي، وأرجو ممّن يملك الخبر اليقين بشأن حياة الشاعر أن يسعفنا به ويؤكّد ظنّي أو يسفّهه حسب مقتضى الحال.
    أبو علاء

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الإقامة
    Luxemburg
    المشاركات
    0

    إفتراضي صالح عبد الحي في "أضحك من الفمّ وابكي من صميم قلبي"

    كنتُ قد رفعت هذا الموال في نسخته "القصيرة والمفبركة"[ 5 د] والتي أُ ذيعت آنذاك ضمن برنامج" منتهي الطرب " هنـــــــا
    أذيعت النسخة الكاملة [13 د و 22 ث] ضمن الحلقة الأخيرة من برنامج الشكمجية لصاحبه السيد طارق مصطفى فشكرا له

    صالح عبد الحي
    موال أضحك من الفم وأبكى من صميم قلبى -أحمد الألفى عطية -عبده الحامولى - النسخة الكاملة
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    آخر تعديل بواسطة أبو مروان ، 02-03-2017 الساعة 15:13

قوانين المشاركة

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •