أستاذ عمر: ليس عندي شيئ غير المطبوع في شرائط صوت القاهرة، وقد قمت الآن وجمعتها لاعيد فرزها، ثم أرفع ما أراه مناسبا ، الأهم من ذلك أن ( كن عن همومك معرضا ) التي رفعتها هي من الشريط المتداول، وهي آخر الوجه الثاني والذي يبدأ بابتهال إلى نوره سبحانه اتوسل، والأهم من ذلك أني اكتشفت الآن أن أبا علاء قد رفعه كاملا في المشاركة رقم 28 ، (من خمس سنوات) وبجودة ممتازة، لكنه جعل عنوان المادة المرفقة (تعطيرة راست) فظننت أنه توقف عند مقطع التعطيرة، فلما حملتها وسمعتها الآن وجدت التسجيل كاملا للنهاية بما في ذلك كن عن همومك،.